®EcoBoost

التفكير التقليدي حول محرّكات البنزين هو أنّ الحجم يعني القوّة. لهذا السبب فإنّ تكنولوجيا محرّك EcoBoost® من فورد قد أذهلت المشكّكين. ففي حين أنّ حجمه الأصغر يقدّم توفيراً أكبر للوقود فإنّ قوته موازية لمحرّكٍ أكبر حجماً.

 

المزيج من الضخ المباشر للوقود والشحن التوربينيّ، الموجود عادة في محرّكات السيارات الفاخرة، هو أساسي للتوفير في استهلاك الوقود والقوة الحصانية الكبيرة اللذين يقدّمهما محرّك EcoBoost® الصغير، ومع تقنية التوقيت المتغيّر للكامات المزدوجة المستقلة Ti-VCT فقد اكتملت الصورة.

ضخّ مباشر للوقو. تحترق كل قطرة وقود عبر ضخ كمية دقيقة ومضغوطة جداً  من الوقود مباشرةً في حجرة احتراق كل أسطوانة في المحرّك. يتولّى نظام ضبط إلكتروني تغيير توقيت كل ضخّة وحدّتها وفق ما يتماشى مع ظروف تشغيل المحرّك. ويحسّن ذلك التوفير في استهلاك الوقود ويقدّم أداء أكثر سلاسة. 

 
 

الشحن التوربينيّ

يستخدم الشحن التوربينيّ غاز عادم المحرّك الذي يذهب سدى عادةً لدفع المزيد من الهواء المضغوط داخل المحرّك. وكلما ازداد الهواء في حجرة الاحتراق حصلت على المزيد من القوّة.

ومع تقنية التوقيت المتغيّر للكامات المزدوجة المستقلة Ti-VCT، فإنه ينتج عزم دوران مرتفع عند السرعات المنخفضة (د.د.) ويحافظ على القوّة القصوى على نطاق واسع. ما يعطي قوّة سريعة الاستجابة عند التسارع.
 
EcoBoost تتداخل صمّامات إدخال الهواء البارد وصمّامات إخراج الهواء الساخن في الوقت عينه بحيث يتدفّق المزيد من الهواء عبر حجرات الاحتراق للحصول على شحنة باردة جداً وكثيفة تساعد في تعزيز عزم الدوران في المحرّك.

®SYNC

لمَ تتوقف عن استخدام أجهزتك أثناء القيادة؟ ™SYNC هو نظام متكامل منشّط صوتياً تم ابتكاره بالشراكة مع مايكروسوفت Microsoft، ويسمح لك باستخدام أجهزتك المفضّلة بينما تُبقي يديك على عجلة القيادة وعينيك على الطريق بأمان.

  • يمكنك إجراء المكالمات واستلامها واستخدام مجموعة واسعة من ميّزات الهاتف الأخرى، بحسب طراز هاتفك، وكل ذلك لايدوياً.
  • يمكنك الاستمرار في المكالمة أثناء الدخول إلى سيارتك أو الخروج منها. يتم تحويل المكالمة تلقائياً بين السمّاعة اليدوية ونظام ™SYNC عند تشغيل المحرّك أو وقف تشغيله. إذاً لا داعي لإنهاء المكالمة ومعاودة الاتصال.
  • اطلب من ™SYNC تشغيل الموسيقى تبعاً للمقطوعة أو الفنان أو النوع أو الألبوم وما إلى ذلك، لايدوياً، عندما تصل مشغّل ملفات MP3 في منفذ USB، إذا كانت الموسيقى مصنّفة.
  • تشغيل الموسيقى لاسلكياً من هاتفك المزوّد بتقنية ®Bluetooth أو مشغّل الموسيقى

 برنامج الكمبيوتر

يعمل برنامج Microsoft للسيارات المصمّم خصيصاً مع تقريباً أي طراز متوفّر حالياً من مشغّلات ملفات MP3 أو الهواتف الجوّالة المزوّدة بتقنية ®Bluetooth.

- يمكن توصيل (قرن) هاتفك الجوّال بواسطة تقنية .Bluetooth® يتصل نظام المزامنة ™SYNC بهاتفك المقرون عند تشغيل المحرّك - لا داعي حتى لإخراجه من حقيبتك أو جيبك.

 
FIGO ASPIRE ACCESSORIES

!إشحن أجهزتك

  • يمكن قرن أكثر من هاتف واحد واختيار أحدها كهاتف مفضّل ليتصل به نظام المزامنة ™SYNC تلقائياً عند وجود أكثر من هاتف مقرون واحد في السيارة.
  • بإمكان ™SYNC تنزيل جهات الاتصال من هاتفك تلقائياً كلما تولّيت القيادة، ما يسمح لك بالاتصال بالأشخاص بمجرد لفظ أسمائهم. ولكن النظام لا يخزّن جهات الاتصال، وبالتالي تبقى معلوماتك الخاصة بأمان.
  • يمكن تنزيل الترقيات والميّزات والقدرات الجديدة بسهولة من خلال موقع مستخدمي ™SYNC على الإنترنت

 
EcoBoost

التجهيزات

  • تسمح لك شاشة قياس 4.2 بوصة في الكونسول المركزي برؤية إعداداتك وحالة ووضع ™SYNC الحاليين.
  • تسمح لك أزرار التحكّم على عجلة القيادة باستلام المكالمات وإنهائها والتحدّث إلى نظام ™SYNC، من دون رفع يديك عن عجلة القيادة.
  • يشمل محور وسائط ™SYNC منفذ USB ومنفذاً إضافياً.

أحزمة أمان قابلة للانتفاخ

نقدم أحزمة الأمان الجانبية للصف الثاني القابلة للانتفاخ الأولى في العالم. إنها تجسيد لأحدث ما توصلت إليه فورد في مجال السلامة والراحة. ففي حال الاصطدام الأمامي أو الجانبي، سينطلق حزام الامان المنتفخ بلمحة. إنه تصميم فريد يساعد في توزيع قوة الاصطدام نحو منطقة جذع الراكب على خلاف الأحزمة التقليدية، الأمر الذي يخفف من مخاطر الإصابة ويوفر الحماية للرأس والرقبة. وبعد انطلاقه، يبقى الحزام منتفخاً لعدة ثوان قبل تفريغ الهواء عبر الفتحات الصغيرة في كيس الهواء. أحزمة الأمان القابلة للانتفاخ متوافقة مع مقاعد الأمان الخاصة بالأطفال. ولأن أحزمة الأمان القابلة للانتفاخ ليست كبيرة الحجم مثل أكياس الهواء الأمامية التقليدية، فهي تمتلئ بضغط أقل وبسرعة أقل. لقد أظهرت أبحاث فورد أن أكثر من 90% من الناس الذين جربوا أحزمة الأمان القابلة للانتفاخ وجدوا أنها شبيهة وحتى أكثر راحة من الأحزمة التقليدية لأنها أكثر ليونة ونعومة.

آخر الأخبار